وابتسمت للحياة

 

عاشت ( هدى ) ناقمة على

حياتها ، وهى ترى نفسها و قد

حرمت للكثير مما تحظى به

الآخـريات ، فمرض جسدها

واضطربت مشاعرها إلى أن

أشرقت شمس الحب فى

دنياها فعادت لتبتسم

للحياة

 

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

 

ga('create', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview');