الشريكان

 

صارت (ليلى) أرملة ، وتصورت

أن قلبها لن يعرف الحب أبداً

ثم ظهر (عادل) فى حياتها وعاد

قلبها ينبض..لكن إلى أين يمضى

قلبها؟ وهل ينمو الحب فى قلبى

شريكين متصارعين؟

 

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

 

('create', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview');