الستار الأسود - الجزء الأول


عالمنا الذي نعرفة محدود .. ليس بحدوده و لكن بحدود قدراتنا نحن محدود بما نعرفه عنه و غير محدود بما نكشفه من اسرار و خباياه في كل يوم بل في كل لحظة عالمنا نراه بأعيننا ، و نتعامل معه بحواسنا و معارفنا و على الرغم من كل ما نعرفة مازالت معارفنا عنه محدودة فما نراه و نسمعة و نلمسة ليس كل عالمنا عناك ستار يفصل بين ما نعرفة الأن و ما سوف حتما نعرفه غدا و دعونا نبذل محاولة محدودة للعبور خلف ذلك الستار الذي يحجب عنا الكثير و الكثير من اسرار و خبايا عالمنا .. الستار الاسود

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview'); html>