الآن أفهم


لكل وطن رائحة ليل خاصة به” “بعض الكلمات تنتهى صلاحيتها من كثرة الإستعمال أكثر الناس تشدقاً بكلمة الوطن هم الذين يدمرونه بلا توقف ..” “لا تكذبي يا سلمى فالرجل يعرف أن المرأه تحبه عندما تضحك على دعاباته وتسأله أسئله يعرف إجاباتها أنت صرت مخرفا! كنت في أفضل حالاتك عندما كنت في السعودية! لأنني كنت في حكم المختفي!فقط أرسل لك مالا! هذا وضع زواج مريح جدا! ـ” “أعرف أن تفسير الجنون سهل دائماً، ويريح جميع الأطراف لكن الكبار يتصرفون بحمق أحياناً بل غالباً” “الرجل يعرف أن المرأة تحبه عندما تضحك على دعاباته وتسأله أسئلة يعرف إجاباتها ..” “عندما تتجاوز سن الخامسة والثلاثين وأنت غير متزوج، فإن فكرة الزواج تزداد رهبة وإفزاعاً .. أن تقتطع نصف عالمك لتمنحه لامرأة غريبة هذا شيء مريع .. شيء مرعب” “سوف تكتب كلمة النهايه وتتصاعد التترات أعرف هذا يقيناوأنتظره..لاأعرف لماذا تأخرت التترات لكنها اتيه يقينا
***
المجموعة عبارة عن قصص قصيرة تدور حول العالم المفضل للدكتور أحمد خالد توفيق : الرعب و الميتافيزيا .. و هي مكونة من 13 قصة قصيرة تمزج بين الرعب و التشويق و الخيال العلمي..!! 13 قصة قصيرة لن تستطيع ان تضع الكتاب جانبا بدون ان تلتهمه التهاما...!! نادرة هي الكتب التي تحرص على ان تنتهي منها في جلسة واحدة معظم هذه الكتب ينتمي لهذا النوع من الكتابات..كتابات التشويق التي يدفعك فضولك لإلتهام صفحات الكتاب كأنك تلتهم قطعة من الشيكولاتة..!! القصص في هذا الكتاب ليست كلها نوع واحد...فلا هي كلها رعب و لا هي كلها خيال علمي...و ان كان يجمعها جميعا التشويق الرهيب في كل قصة لمعرفة نهايتها و التي غالبا ما ستأتي مفتوحة تحمل فكرة ما تدعو للتأمل و التفكير. ستجد نفسك تحبس انفاسك و انت تقرأ بعض القصص من فرط الرعب الكامن في صفحاتها ...فحذار ان تقرأ مثل هذه النوعية ليلا او و انت في منزلك بمفردك فلربما اصابتك أزمة قلبية لن تجد أحدا بجوارك لإسعافك...!! بعض القصص بداخل هذا الكتاب ستجد انها تجمع بين الخيال العلمي و الحقائق العلمية و ايضا التشويق...و هو نوع خاص جدا من الكتابة يمزج بين الحقائق العلمية أو الطبية و بين الخيال العلمي و التنبؤ بما يمكن ان يصل اليه العلم و هندسة الجينات في المستقبل داخل قصة في منتهى التشويق و الإثارة اسلوب الدكتور أحمد خالد توفيق في الكتابة اسلوب فريد من نوعه....يجمع بين السهولة و العمق في ذات الوقت ...ابطال القصص ليسوا كائنات غريبة و لا هي من الفضاء الخارجي..انما هم اشخاص عاديون مثلنا جميعا عكس الكثير من نوعية قصص الرعب التي يكون ابطالها غزاة من الفضاء الخارجي او كائنات هلامية لزجة....الخ كتاب (الآن أفهم) كتاب اكثر من رائع لهواة قراءة قصص التشويق و الرعب كذلك اذا كنت من عشاق الدكتور أحمد خالد توفيق فبالتأكيد لن تدع هذا الكتاب

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا