على أبواب الملحمة

كنت أشعر أني متميز في العلم و المعرفة في موضوع التنبؤات المستقبلية ، حيث إني قرأت عشرات الكتب في الفتن و الملاحم و

 

التنبؤات و كتب السابقين ، ذلك أني وليد هذا الجيل ، المبتلى بالعيش في الماضي ، و هو ، أي الجيل ، عندما ينظر إلى المستقبل فإنه لا يرى سوى الفتن و الملاحم و الحروب و الوعيد و شر قد اقترب ، و أمور كقطع الليل المظلم .. و كنت أعتقد أني جمعت ما لم يستطع غيري جمعه من المصادر في هذا الأمر ، حتى سمعت ( شيلي ) الشابة الأمريكية التي كانت تحضر مجلس العلامة عليم الدين ، تتكلم ، فبُهرت بما جَمعت من المعلومات ، فلما سمعنا كلام العلامة عليم الدين استغربنا ، و أنا شخصيا أصابني الذهول من سعة علمه و دقة التفاصيل التي يرويها ، فأنت من الوهلة الأولى تشعر أنه قد لا يعرف الكثير في هذا العلم أو ذاك ، ثم تفاجأ به يروي لك تفاصيل التفاصيل و يسرد لك المعلومات كأنه برنامج كمبيوتر أو فيلم وثائقي .. و قد سألته ( شيلي ) عن التنبؤات التي يرويها ( ناسترادوماس ) في كتبه أو تربيعاته كما يسميها ، فعجبنا له يحفظ من تربيعاته ، و يروي عن الكهنة ثم يسرد الأحاديث بمتونها و يسندها لراويها و يفصل في دقائق عجيبة و غريبة ..و كان مما قال : إن العالم فعلا يدنو جدا من تغيُّرات

***

 

على أبواب الملحمة رواية في غاية الروعة تصف الأحداث المستقبلية المذكورة في كتب الأديان السماوية وبالأخص ما ذكره القرآن الكريم وأحاديث المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم عن أحداث آخر الزمان والفتن العظيمة فيه، الرواية تصف الأحداث الحقيقية التي حصلت وما سيحصل حدث تلو حدث ويضع أفضل الوسائل الوقائية لكل حدث

 

تحميل الملف من هنا  

cs.js','ga'); ga('create', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview');