حالة حبيبة قلبي

كان اليوم ربيعيا .. كنت أجلس في ذلك الكازينو

الراقي المطل على النيل .. كازينو همسات

لفت اسمه انتباهي فدخلته ثم عشقت

الجلوس فيه ، أذهب هناك كلما ضاقت بي الدنيا

لأختلس ساعات من الزمن أجلس فيها أستمتع

بالجو الجميل و الخضرة و أتأمل رواد الكازينو

***

 

نظرت حولي في ذلك اليوم لأتأمل الجالسين

كنت أستمتع بمراقبة تصرفاتهم و سلوكياتهم

عن بعد .. دون أن يشعروا بمراقبتي لهم

حتى لا أجرح مشاعرهم و ليتصرفوا على

طبيعتهم .. أستطيع تخمين العلاقات بينهم

هذا رجل متزوج و هذه هي زوجته .. لا يمكن

أن يعاملها بهذه الطريقة إلا إذا كانت زوجته

أما هذان الاثنان .. رجل متزوج و هذه

ليست زوجته .. بالتأكيد .. أما هذان .. اممممم

أعتقد أنهما في مرحلة الخطوبة .. أو ربما في

مرحلة ما قبل الخطوبة .. أما هذه .. يا

إلاهي ! ما هذا الملاك ؟ ! هل أنا في الجنة

الآن ؟! هل يمكن للملائكة أن تهبط إلى

الأرض و تجلس هنا في هذا الكازينو ؟! نظرت

إليها .. أو هذا ما حاولت فعله .. جمالها كان

مبهرا لدرجة جعلت عيناي عاجزة عن رؤيته

أكثر من ذلك .. أغمضت عيني للحظات

لأريحها من هذا الريق الساحر .. أغمضت

عيني لأستطيع التفريق بين اليقظة و النوم

فربما أنا أحلم ! الملائكة تظهر في الأحلام

فتحت عيني و تأهبت للمفاجأة .. قد يكون

هذا حلما و لن أجدها إذا فتحت عيني .. و يا

للمفاجأة ! وجدتها ما زالت موجودة .. حسنا

لن أغمض عيني مرة أخرى حتى لا تغيب

عني .. أطلت النظر إليها .. قلبي يخفق بشدة

.. ما بك يا قلب ؟! لم تخفق بهذه السرعة

من قبل .. ماذا حدث لك ؟ أهي أزمة قلبية ؟

اهدأ يا قلب .. اهدأ أرجوك .. أشعر أن دقات

قلبي صارت مزعجة .. أعتقد أن ضجيجها

يصل لجميع رواد الكازينو .. قاومت و أبعدت

عيني عنها فهدأ قلبي قليلا .. و فكرت .. ما

الذي حدث لي بالضبط ؟ هل يمكن أن يكون

هذا ما يسمى بالحب من أول نظرة ؟ و لكن

كيف يمكن أن أعجب بفتاة من نظرة واحدة ؟! لا

لا .. هذا ليس معقولا .. وضع النادل

الكوب أمامي ثم انصرف إلى منضدتها ،

تابعته بنظري و أرهفت السمع لأسمع صوتها

قد تقول له ( شكرا ) مثلا .. وقتها

سأسمعه .. كيف سيكون ؟ هل سيكون

صوتها عذبا ؟ رقيقا ؟ حنونا ؟ هادئا ؟

جميلا ؟ ناعما ؟ دافئا ؟ و تكلمت .. و

سمعت صوتها .. لم يكن ما

تخيلته على الإطلاق

***

 

جلست أمامها و قررت أن أتناول القهوة

بمنتهى البطء الشديد الممل .. لم أكن

أريد لهذا الفنجان أن ينتهي أبدا .. فإذا

انتهى سأكون مضطرا للمغادرة كما وعدتها

لماذا الفنجان صغير بهذا الحجم ؟!

هل أطلب برميلا من القهوة بدلا من هذا

الفنجان الصغير ؟ لا أريد أن أبرح هذا

المكان إلا في حالة واحدة

 

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

 

t,'script','//www.google-analytics.com/analytics.js','ga'); ga('create', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview');