مواعيـــد النار

يبدو أن قدرك ، يا أنسة ، هو التعرض للحوادث دائماً .. - لكن عائلتك وحدها هي التي تسبب

 

لي الحوادث .. " انتهى لقاء أليسا الأول برون آردين نهاية مؤسفة فقد اشتعلت النار في ثيابها وغرقت في بحر من لهب واستمر القدر يلعب لعبته ، إذ كانت لقاءاتهما التالية تزيد من تأجج النار، إنما هذه المرة في قلبها لكن نيران الحب أطفأتها اتهامات رون الظالمة ، فتركت أليسا كل شئ ورحلت وحيدة

تحميل الملف من هنا