حارس النجوم

 

وعادت بعد غياب ست سنوات ، النجمة

التي خسرتها سماء المزرعة ، والتي

تألقت في سماء "سيدني" حتى

باتت من ألمع نجومها ، وها هي

الآن في أرض طفولتها مع خطيبها

الناجح دونالد بيغل الذي وافقها

ليتعرف إلى أهلها .. لكن برايان

إلموت ، حارس الأرض ، لم يرحب

بعودتها .. في عينيه الآن نظرة سوداء

، وفي قلبه مرارة، وفي تصرفاته

عنف لا يرحم .. أفهمها أنها فقدت

مكانها في المزرعة ، وما عادت منارة

لياليها .. فتح لها برايان نوافذ

الماضي نافذة تلو أخرى، حتى كانت

ليلة عاصفة ووجدت شارلوت

نفسها أمام رجلين يتقاتلان

حتى الموت من أجلها

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا