بين السكون و العاصفة


وجدت ليان نفسها في بوينس آيرس بلا مال ولا صديق ووقعت في ورطة لم ينقذها منها سوىريكاردو مندوزا
فأعتبرت أنها مدينة له بانقاذها . وأوضح لها ريكاردو ان بامكانها رد الدين والحصول على عشرة آلاف جنيه بالاضافة الى ذلك
***
لكن الشرط الذي وضعه ريكاردو مندوزا يقضي بأن تتزوجه ليان زواجاً صوريا لمدة ستة أشهر كي ينتزع الارث من أخيه غير الشقيق
***
وعندما وافقت مرغمة وجدت نفسها أمام عالم عنيف لم تشهد مثله من قبل
***
فهل تبقى في تلكالمزرعة أم تفر مع اول منقذ يعرض عليها الفرار؟

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

e', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview'); html>