غضب العاشق


ينتظرالانسان شيئا مبهما غريبا في داخله . وفجأة تلتمع شرارة في العيون يصاب القلب بسهم خفي وتتوق الروحالى الانفلات نحو المجهول. هذا ماحصل للمكسيكي الثري دييغو راميريز حين التقت عيناه بعيني لورا الجميلة عارضة الازياء المشهور و على شاطيء الاكابولكو . لكن العاشق راميريز يعرف بأن لورا مخطوبة ولا امل له بالزواج منها... وهنا تلعب الاقدار لعبتها لتجمع راميريز بحبيبتة في ظل ظروف غريبة, اعتبرتها لورا انتهازية وقاومت... لكن ماكتب على الجبين يجب ان تراه العين.. فهل تسعد لورا بنصيبها وتقنع به ام يخلصها خطيبها برانت من يد هذا المكسيكي المتعصب؟

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

91991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview'); html>