الحصن المرصود


كيف استطاع مسؤول سابق تهريب الخوف ليس عاطفة و لا ردة فعل عابرة , انه شعور عميق متجذر في النفس البشرية منذ لحظة وجود الانسان على الارض و مواجهته اخطارها الكثيرة , الخوف من الماضي الخوف من الفضيحه , الخوف من الهواجس , الخوف من الفشل ... لكل خوف ظروفه و حكايته . اندريا التي شاءت ان ترحم ابنة عمها الطائشة , فحلت محلها في اغرب صفقة وجدت نفسها ترتجف كورقه في مهب الريح وسط حصن يكاد ينهار في منطقة اوفيرن الفرنسية هناك واجهت بليز صاحب الحصن , حيث تختبئ اسطورة مرعبة يكاد الزمن يكررها لولا سقوط الثلج لتمكنت اندريا من الفرار , لكن الى اين و قلبها بات اسيراً في الحصن المرصود

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا