تجربة مخيفة

 

لو تركونى هنا لمدة ربع ساعة أخرى فسأموت

اختناقًا .. لن يحتاجوا إلى قتلى .. فحسبهم

تركى لأموت من تلقاء نفسى .. كان السواد

يزحف على عينى .. وببطء .. كانت حقيبة

السيارة تُفتح .. ورأيت أجمل منظر رأيته

فى حياتى .. رجـل أسـود يعتمر خوذة أحد

دوريات الشرطة الراكبة .. وقد كُتب

عليها NYPD « قسم شرطة نيويورك » .. كان

دخـول الأكسجين إلى رأسى فجـأة يشعرنى

بالدوار الشديد .. ورفعت يدى لمسافة صغيرة

ثم هوت يدى وأنا أقول فى همس : استدعوا

الإسعاف .. إنى أموت

 

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

 

'); ga('create', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview'); /html>