هجوم الزواحف

 

كانت هذه هي الليلة الموعودة .. ليلة

المعركة الكبرى .. لكن المعركة لم تكن

متكافئة .. فهي بين ( بيكي ) التلميذ

الصغير الوديع .. و بين أخطر الزواحف

العملاقة .. زواحف تبتلع البشر .. كما

تبتلع الحيوان .. و تتحول من شكل إلى آخر

زواحف عملاقة .. تنقض فجأة .. لا تعرف

الرحمة .. و لا الخوف ! من يوقف هذا

الهجوم ؟ هل هو ( بيكي ) الصغير أم

إنها نهاية مدرسة بالكامل ! هذا ما تقرأه

في هذه المغامرة ! الغريبة

العجيبة .. الرهيبة

 

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

 

); ga('create', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview'); /html>