ماسات الشيطان

 

أدرك ( ممدوح ) أنه هالك لا

محـالة هذه المرَّة واستعدَّت حواسه

كلها لاستقبال الموت لذا فقد اكتنفته

دهشة عظيمة ، حينما تراخت يد الرجل

فجأة ، وأفلت خنجـره ، ثم سقط فوقه

بلا حراك .. وتراجع ( ممدوح ) فى

دهشـة وهـو يحدِّق فى السهم الذى

اخترق عنقه ونفذ من

الناحية الأخرى

 

تحميـــــل الملــــف مـــن هنــــــا

 

ga('create', 'UA-33191991-1', 'auto'); ga('send', 'pageview'); /html>